انت الان في قسم المحاسبة

البرامج المحاسبية واثرها على جودة المعلومات المالية: دراسة حالة على عينة من شركات تكنولوجيا المعلومات في العراق تاريخ الخبر: 12/05/2024 | المشاهدات: 118

مشاركة الخبر :

كتبت الطلاب حمزه قاسم حمزه و حسنين علاء في قسم المحاسبه مقالة علمية بعنوان ( البرامج المحاسبية واثرها على جودة المعلومات المالية: دراسة حالة على عينة من شركات تكنولوجيا المعلومات في العراق) و تحت اشراف التدريسية في القسم م.م ابتعال سعد هاشم و كان مضمون المقالة هو :

لقد تطورت الأنظمة المحاسبية بتطور الفكر المحاسبي سواء من الجانب الاكاديمي أو المهني ، إذ لم تعد المحاسبة تقتصر على تسجيل و تبويب الاحداث الاقتصادية و المعاملات المالية ، بل أصبحت تلعب دورا هاما كنظام للمعلومات المحاسبي من خلال قياس و تحليل و تقديم المعلومات الضرورية عن المؤسسة للأطراف التي لها مصالح معها ، و من هنا جاء التركيز على جودة المعلومات المالية المقدمة لمختلف المستخدمين لمساعدتهم في عمليات اتخاذ القرارات المالية ، و بما ان توفير تلك المعلومات يمثل وظيفة اساسية في نظام المعلومات المحاسبي ، و للوصول الى هذه الغاية لا بد من توفر بعض الخصائص النوعية في مخرجات النظام المحاسبي ، و التي تقدم في شكل تقارير مالية متعددة. ونتيجة لتزايد استخدام المعلومات المالية في مختلف مجالات الحياة الاقتصادية فقد حظيت جودة المعلومات المالية بالكثير من الاهتمام من خلال العديد من الدراسات ، على سبيل المثال دراسة مجلس معايير المحاسبة الأمريكية سنة 1980 الذي أصدر فيها القائمة رقم ( 02 ) بعنوان" معايير جودة المعلومات المحاسبية" ، والتي قام المجلس بإصدارها بهدف تحقيق التأصيل المفاهيمي للمحاسبة وتطوراتها بمجموعة من القواعد والمعايير التي يمكن الاعتماد عليها دوليا بهدف زيادة نفعية وفعالية التقارير المالية المنشورة لمختلف الأطراف المستفيدة منها
وإن التطورات العديدة والمستمرة التي تحدث في مجال الأعمال في العالم بصورة عامة و في مجال التكنولوجيا ونظم المعلومات بشكل خاص وما ينتج من بيانات بكميات هائلة ينبغي معالجتها وتهيئتها كمعلومات يمكن أن تتحقق فيها معايير الجودة و الفائدة لمستخدميها، قد أدى ظهور العولمة والتغيرات في بيئة الأعمال والتطور الكبير إلى إعادة النظر في المعالجات المحاسبية ، وذلك نتيجة لوجود الحواسيب المتضمنة على الانترنت وعمليات الحوسبة واسعة الانتشار ، ومن خلال التجارة الالكترونية، الأمر الذي جعل من المعلومات المالية أكثر تعقيدا ، وأوجب قيام المحاسبين بضرورة التكيف ومجاراة الأمور الجديدة بزيادة معرفتهم في مجال الحاسوب والإنترنت ، للتأقلم مع بيئة الأعمال المتغيرة بشكل مستمر ، و الأخذ بعين الاعتبار تأثير بيئة تكنولوجيا المعلومات على مهنة المحاسبة والتدقيق.